لماذا يختار المواطن مستشفى الامام الحجة (عج) الخيري

  • الرئيسية
  • لماذا يختار المواطن مستشفى الامام الحجة (عج) الخيري

هناك عدة ميزات لمستشفى الامام الحجة (عج) الخيري، يختار على اساسها المواطنون الخدمة الطبية فيه، نسرد البعض منها:

مبنى فائق الجمال والراحة:

صمم مبنى المستشفى بعناية فائقة من قبل مؤسسات وشركات استشارية مختصة في مجال انشاء وتشغيل المستشفيات، وقد راعى هؤلاء الاستشاريون المعايير الدولية لنظم الرعاية الصحية الحديثة. فقد تم تأثيث المستشفى بأثاث طبي يتناسب مع راحة المريض الجسدية والنفسية والروحية. كما تم تجهيز المستشفى بأحدث التقنيات الطبية المستخدمة عالمياً. وتم ربطها ودمجها في النظام الاداري الالكتروني الشامل (HIMS) للمستشفى، مما يعزز سلامة حركة المراجعين والمرتادين في المستشفى وتفادي الاخطاء الطبية والمالية التي تقع جراء الاخطاء العشوائية المحتملة.

التعامل الرحيم:

يمتاز المستشفى بامتلاك كوادر طبية وتمريضية وادارية تجيد فن التعامل مع جميع مرتاديه، سواءً كانوا مراجعين ومرضى ام ضيوف وزوار أم جهات حكومية أو شركات تجارية. وكما يقدم المستشفى للمرضى الكرام وذويهم الخدمات المرجوة بمهنية عالية واخلاق رفيعة، اذ يضع هؤلاء المهنيون الآية الكريمة: “وأخفض لهما جناح الذلَ من الرحمة” نصب اعينهم في التعاطي مع المريض ليرفعوا عن بعض العناء الجسدي او النفسي الذي هو وذويه فيه. وقد أسست فلسفة العمل في المستشفى على ان المراجع الكريم هو المحق دوماً وان كانت تشوبه أحيانا بعض الاخطاء، فيتمرس الكوادر على احتوائه واحتضانه فضلا عن امتصاص التذمر ان وجد عنده، لذلك يشعر المريض وذووه براحة نفسية وطمأنينة وثقة عالية بمستوى العمل في هذا الصرح الطبي.

الاطباء المتميزون:

ان أحد ركائز العمل في المستشفى هو الاجتهاد في جذب واحتضان الاطباء الحاذقين، ذوي الخبرة والباع الطويل في المجالات الطبية المتوفرة في المستشفى، بشكل دائم او بشكل زيارات قصيرة ولكن مستمرة طوال العام. وقد حضي المستشفى بوجود اطباء عالميين اثروه بخبراتهم الطبية المتميزة كالبروفسور ثروت حسين، المدير الطبي الاول للمستشفى، واستشاري الاشعة التداخلية، والجراح الدكتور ياسر حيدر والجراح الدكتور مرتضى اديب، في مجال طب العظام والكسور، فضلاً عن الدكتور اسحاق لطوف، جراح الجملة العصبية والفقرات. ناهيك عن التواصل الدائم والمستمر الذي يتم بين المستشفى والمراكز الصحية الدولية في كل من الولايات المتحدة وكندا واوروبا بغية الحصول على استشارات طبية ولغرض التدريب والتطوير للكوادر العاملة في المستشفى.

كما تقوم اللجنة الاعتمادية لتقييم وتنسيب الاطباء في المستشفى والتي يكونها ثلة من الاخصائيين والمهنيين من داخل الوطن وخارجه، بالتحري عن الاطباء الجدد في المستشفى وتقييمهم مع مراجعة شهاداتهم ووثائق الخبرة لديهم، ومن ثم منحهم الامتيازات المهنية لمباشرتهم في العمل في المستشفى ولا يُستثنى احد من هذه القاعدة.

ان اطباءنا يتعاملون مع المريض قبل المرض ويتأكدون من سلامته الصحية والنفسية وحفظها وصيانتها خلال استراحته في المستشفى وبعد خروجه معافىً من المستشفى.

حفظ خصوصية المريض:

تعتبر صيانة خصوصية المريض والاهتمام بشخصيته الفردية من اهم اعمدة الرعاية الصحية الحديثة اذ يتطلع المستشفى لا لتعزيزها فحسب بل الى نشر الوعي العام وتثقيف المجتمع ازاءها لينتج هذا المبدأ الانساني والديني.

فهنا في مستشفى الامام الحجة (عج) الخيري تقدم أفضل الخدمات الطبية وبمعايير عالمية للمراجعين كافة، بغض النظر عن انتماءاتهم الجغرافية والعرقية والعَقَدية، مع التركيز على احتضان المحرومين والمعدمين.

الاسعار البسيطة:

في غياب الدعم الحكومي وعدم وجود جهات مانحة للتأمين الصحي وللأسف يجد المراجع نفسه مضطراً لتحمل نفقات العلاج في المستشفيات الاهلية، والتي غالباً ماتكون باهضة وكبيرة. لذا كانت فلسفة انشاء مستشفى الامام الحجة (عج) الخيري هي التخفيف من معاناة الطبقات المعدمة وذوي الدخل المحدود. لذلك اختيرت الاسعار لتكون متناسبة مع دخل المعدل المتوسط للمواطنين وان تكون اقل بكثير مما هو متداول في المراكز الصحية الاستثمارية. فضلا عن وجود استمارات خاصة لذوي الدخل المحدود والعوائل المتعففة لملئها وللحصول على تخفيضات اضافية او خدمات طبية مجانية.

- جميع الحقوق محفوظة لمستشفى الامام الحجة (عج)الخيري كربلاء 2019